عالم سمسم للمسرح
أسرة عالم سمسم للمسرح ترحب بكم وترحب بآرائكم ومشاركتكم فى المنتدى
عالم سمسم للمسرح

أدب - فن - مسرح - ثقافة نقد تراث
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
قريبا بالاسواق المجموعة القصصية الأولى البهلوان للكاتب والصحفى والمخرج المسرحى سامى النجار دراسة وتقديم الروائى وكاتب الأطفال فريد محمد معوض
انتظروا جريدة الموعد الرياضية فى ثوبها الجديد
قريبا فى الأسواق مجلة دنيا النجوم فى ثوبها الجديد أجرئ الحوارات الصحفية أخبار أهل الفن و الأدب
سامية والذئب مجموعة قصصية للأطفال للكاتب سامى النجار
سلوى والمكتبة قصص جديدة للأطفال للكاتب سامى النجار
قريبا بالاسواق رواية عيون تلمع فى الخريف للكاتب محمود عبد الله محمد والتى سوف يحولها الكاتب إلى مسلسل تلفيزيونى
صدور المجموعة القصصية حكايات الجد مشعل للكاتب محمود عبد الله محمد عن الهيئة العامة للكتاب وهى مجموعة قصص للطفل
تحت الطبع مسرحية الفراشة الزرقاء وهى مسرحية للطفل للكاتب سامى النجار
قريبا بالاسواق ديوان شعرى جديد بعنوان آه يا بلد للكاتب سامى النجار
صدور المجموعة القصصية ريحان والحقيبة البنية للكاتب محمود عبد الله محمد
أسرة عالم سمسم ترحب بالميدع زين العابدين فمرحبا به ونتمنى منه المشاركة بأعمالة الرائعة

شاطر | 
 

 سأصالحك

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سامى النجار
رئيس مجلس الإدارة
avatar

عدد المساهمات : 88
تاريخ التسجيل : 24/02/2010
العمر : 51
الموقع : http://samypress.yoo7.com

مُساهمةموضوع: سأصالحك   الجمعة 26 فبراير 2010 - 23:44

مروان قدري مكانسي
كاتب




سأصالحك
________________________________________
سأصالحك
عزيزي الغالي : سلام الله إليك وعليك .
قد تتساءل - وحق لك أن تتساءل – ما الذي جعلني أتذكرك بعد هذه القطيعة ، وطول الهجران ، وقد كنتَ لي نِعم الصاحب والرفيق ؟ بل قد تكون قد اتهمتني بالجحود ونكران الجميل ، والتخلي عن رفاق الدرب والكفاح ، ولا ألومك إن وصمتني بالعقوق والانصراف إلى غيرك ..
عزيزي الغالي : كل الذي يدور في خلدك عني معذور فيه ، وإني مُدانٌ لك في كل كلمة تنطق بها ، و لا أخفيك شدة ندمي وحسرتي على الأيام التي قضيتها وأنا بعيد عنك ، وكلما تذكرت الأيام الخوالي التي قضيناها معاً ، اعتصر ألماً وحسرة وحزناً ، وأراني جسداً بلا روح ، وطائراً بلا عشٍ يأوي إليه ، بل كنت أشعر بأنني طفلٌ فقد صدر أمه الحنون ، أو حبيبٌ نأى عنه حبيبه ، أو غرسةٌ ضنَّ عليها الماء وشحَّ حتى كادت تكون نهب الأعاصير والرياح ..
عزيزي الغالي : فإذا جئتك معتذراً ، هل تقبل اعتذاري ؟ وإذا جئتك متعثراً هل تقبل عثاري ؟ وإذا سكبتُ على عتباتك دموع الأسى والحزن هل تصفح عني وتقول : لا تثريب عليك ؟
وإني – إن سمحتَ لي – أن أسرد لك بعض الأعذار التي جعلتني في قفص الاتهام بين بديك ، فذاك كرمٌ منك لا أستحقه ، فما في الوجود شيء يجيز لي هذا الصدود والتجافي ، ولكن طيب أصلك و نقاء محتدك ، وطهر سريرتك ، وصفاء طويتك ، كل ذلك يعطيني بعض الجرأة كي أدافع عن نفسي دفاع المتهم المعترف بذنبه وفداحة جريرته ، فأقول : لقد كنت في دوامة العمل الذي لا ينتهي ، ترفعني موجة وتهبط بي موجة أخرى ، لقد كانت أعباؤه جِدُّ ثقيلة ، لم أجنِ منه سوى ارتفاع في ضغط الدم ، واضطراب في السكر ..
فإذا ما أتيتك مقبلاً غير مدبر ، متواضعاً غير متكبر ، مطيعاً غير متذمر ... هل تمنحني فرصة أخرى ؟
أظن أنك ستفعل ، لأنك يا قلمي صديق مخلص ودود .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://samypress.blogspot.com
 
سأصالحك
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عالم سمسم للمسرح  :: نثر أدبى-
انتقل الى: